قد يكون وقت الانتظار لتصبحي حاملاً من أصعب الاوقات واكثرها توتراً عليك وعلى زوجك،علماً بأن فرصة الانجاب على الارجح تكون ل6 ايام  فقطبالشهر، المشيئة لله وحده، وهنالك بعض النصائح التي باتباعها يمكن ان تزيد من فرص حملك وتساعدك على ان تكوني جاهزة لاستقبال حمل بدون مضاعفات او تعقيدات مستقبلية، تعرفي معنا على هذه النصائح والارشادات من قبل بعض الخبراء والاطباء، وذلك ما قبل التدخل الطبي والبحث عن الحلول الجراحية والعقاقير.

Advertisement

اولا : تعرفي على دورتك

الدورة الشهرية:

Advertisement

670px-Know-When-You-Are-Ovulating-Step-1        yeast-infection-before-period

Advertisement

متوسط الدورة عند النساء هو 28-32 يوم، بعض النساء تكون اقصر او اطول من ذلك لذلك معرفة وقت التبويض لن يكون دقيقاً وثابتاً لكل النساء، المهم ان تعرفي طول دورتك ومواعيدها، سنتحدث عن الفترة النموذجية (28 يوم)

يوم 1 : بداية نزول الدم وهنا تبدأ دورتك

يوم 2- 14: البصيلات على المبيض تنشط مخاط عنق الرحم يصبح رقيقاً

يوم 14: يبدأ التبويض واطلاق البويضة في منتصف الدورة، وارتفاع مستويات هرمون الاستروجين مما يزيد LH والذي يمكن قياسه لمعرفة وقت التبويض

15-22: بطانة الرحم تثخن تجهيزاً لانغراس البويضة وحدوث الحمل

23-24: تنغرس البويضة المخصبة ويحدث الحمل ويمكن الكشف بواسطة اختبار الحمل

25-28: اذا لم يحث حمل، تلقى بطانة الرحم وتبدأ دورتك الشهرية

ثانياً: كيف تعرفين فترة التبويض:

مؤشرات الاباضة:

imagesZHFNI7OE

– ارتفاع طفيف في درجة حرارة الجسم،  0.5-1 درجة

advance-ovulating-1

– مستويات اعلى لهرمون LH، ويقاس باختبار البول بالمنزل

– افرازات المهبل تصبح شفافة اكثر وأرق ومطاطية

– امتلاء الثديين وانتفاخ البطن

– ألم طفيف على جانب واحد من البطن

أخيراً: نصائح لتسريع الحمل

1- المعاشرة الزوجية كل 3 ايام : فرصة حدوث حمل تزيد عند ممارسة الجنس قبل موعد الاباضة بيوم او يومين مع الاستمرار في الممارسة ل3 ايام اخرى، ونظراً لان كثير من النساء لا تنتظم دورتهن او لا تحدث شهرياً او تكون اطول او اقصر فان الافضل ان تكون المعاشرة كل 3 ايام علماً بأن الحيوان المنوي يستطيع ان يعيش لفترة 5 ايام داخل رحم المرأة، اما لمحاولة انجاب صبي او فتاه فانه لا يمكنك الاختيار ولكن علمياً الحيوانات المنوية المسؤلة عن جنس الذكر تسبح اسرع وتموت قبل المسؤولة عن جنس الانثى، لذلك الممارسة قبل التبويض ب12 ساعة او اقل تزيد فرصة انجاب ذكر اما للانثى فيكون بالممارسة قبل ايام من التبويض

2- الاستلقاء بعد المعاشرة: اعطاء فرصة للحيوانات المنوية بالسباحة ضد التيار، يفضل البقاء في السرير بعد الجماع لبضعة دقائق، كذلك وضع وسادة تحت الحوض قد يساعد فبعض النساء لديهن رحم مائل.

3- انشاء بيئة تناسب الحيوانات المنوية: تجنب الرش المهبلي او الحفائظ المعطرة او اي مواد تغير من الحموضة الطبيعية للمهبل وتؤثر سلباً على الحيوانات المنوية.

4- معرفة وقت التبويض: يتم ذلك بمتابعة ماسبق وذكرناه، ويمكن الاستعانة بجهاز اختبار التبويض المنزلي الموجود بالصيدليات

OvuStrip

5- التخلص من الاجهاد والتوتر: يتداخل التوتر والاجهاد مع محاولة الحمل، تخلصي منهما بممارسة اليوغا او المشي مسافات طويلة او التأمل، ويكفيك التقرب من زوجك أكثر.

6- الحفاظ على وزن صحي: كشفت الدراسات انه ان كان الوزن اقل او اكثر من الطبيعي فذلك من شأنه تأخير التبويض او تعطيله والتأثير في انتاج الهرمونات الانجابية الرئيسية، مؤشر كتلة الجسم الصحي هو 18.5 الى 24.9 ، يجب المحافظة على الوزن بتناول الطعام الصحي المتوازن والغني بالألوان ومتعددة الفيتامينات وممارسة الرياضة ولكن ليس كثيراً

7- ايقاف حبوب او وسائل منع الحمل: سيحتاج جسمك وقتاً ليعود لوضعه الطبيعي بعد ايقافها فلا تقلقي.

8- جرعة حمض الفوليك: على النساء الباحثات عن الانجاب تناول جرعة يومية 400 ميكوغرام  قبل 3 شهور من الحمل ولمدة 12 اسبوع بعد الحمل لتجنب تشوهات الجنين، كذلك يتوفر بكثرة في النباتات الخضراء كالبروكلي والسبانخ

greens    imagesOX6LQ99W

9- الكافيين: تناول القهوة لاكثر من 4 فناجين يومياً يقلل فرصة الحمل ل 26 % لذلك تجنب تناولها هو افضل بالتأكيد وان كان ولا بد فيكفيك فنجان واحد باليوم!

how-to-pregnant-6-174415_L

10- تعزيز صحة الزوج: يجب ان يتبع نظاماً غذائياً صحياً هو ايضاً ويحافظ على وزن صحي، وتناول اطعمة غنية بفيتامين C وE ، والقضاء على التوتر بشتى الطرق.

2135882239_1370998960  orange-alternative-vitamin-c-foods

بشكل عام مشاكل الحمل كثيرة جداً و8 من اصل 10 أزواج ينجحون في الحمل بعد عام من المحاولات، توجهي الى طبيبك الخاص واستشيريه فيما يحتاجه جسمك لتكوني على الطريق الصحيح، وماهي الخيارات ، والعلاج المبكر هو لمعرفة ان كانت هنالك مشاكل خصوبة ومعالجتها.

نتمنى لك ان تتوفقي في محاولتك وتنعمي بنعمة الامومة في القريب العاجل بإذن الله

 

 

 

 

اضافة تعليق